علي عبد الله سعيد: كامرأة تجيد الإصغاء

علي عبد الله سعيد

علي عبد الله سعيد: كامرأة تجيد الإصغاء

 

كامرأة تجيد الإصغاء
جيداً
تماماً
بعيداً عن الحيونة

بعبقرية نادرة

سأحدثك عن هواجسي المستقبلية في
الدين
السياسة
والسكس
تحت الطاولة بعيداً عن النظّارة المدهشين أو المنغوليين أو اللصوص أو الجواسيس
ثم
عن قمصاني الداخلية التي امتصت عرقي ورائحتي
ثم
عن أظافري التي أقلمها دوريا كي لا تتسخ بالكائنات
ثم
قد أحدثك برغد زائف زائف بحرفيّة عالية المستوى
كي أثير نزقك المرّ بلون التفاح الأخضر ذي الإثارة الشهوانية
عن المرأة المتبرجة بالأصباغ والشناشيل على عري
من البارحة
التي ذات يوم بليغ كلحظة الرعشة اشترت لي كلاسين سوداء
بيضاء
زرقاء
قبعة
وربطة عنق من الأورانج لعضوي كي يبدو شاباً وسيماً من على رصيف في الشيخضاهر وفق قوانين اليوغا والشاكرات المتعددات من كعب الحذاء إلى أعلى
خرزة
في
العنق
كما لو كنت أحدثك عن جريمة اقترفتها في غيابك منذ
ألف
سنة
ثم
قد أحكي لك بما يشبه السمر الليلي طويلاً عن مغامراتي في صيد اللؤلؤ الذي يستدعي غواصاً ماهراً والسمك الطازج من بين فخذيك في ليلة من ليالي الف ليلة وليلة ذات
برد
بوح
وشجن
سأحذرك كثيراً من الحديث
عن الموت في مكان ما من الأرض كي لا أطلق رصاصة رحمة على جمجمتك التي أحبها وهي مكسوة بالدهاء العاطفي والحداثوية والرؤيوية المباغتة
كـ
وحيدة
زمانك
كما لو كنت تقترفين جريمة محارب غير متوازن مختل تماماً على طريقة معظمهن أولئك اليائسات من الخصب
في المخيلة
كما في الأكساس
دائماً
في
الشارع
إلى الشيخضاهر سأحدثك عن روائح جثث في رأسي الخبيث
أن
ليس لدي مكان ملائم لرمي تلك الروائح من الجثث التي في ذاكرتي سوى حاوية قمامة غير مكتظة غير مبتلية بالقطط
لا أريد للقطط أن تلتهم تلك الرائحة التي لجثث كائنات بعيدات في ذاكراتي
في
الحب
تماماً
كمن يحبك لا لشيء محدد إلا لأنه أحبك عقلاً أو اعتباطا أو اغتباطا بعقل أو دون عقل لا بد أن أستهلك لغات كثيرات مع الكأس الأولى من نبيذ الخريف بعضها من بيوت الشبهات بعضها من على أرصفة قذرة
تعج
بالمقاهي
الرخيصة
إلا أنه عليّ ان أقول بعد قليل دائماً
ايضاً
حذار يا امرأة
كم أنا من كائن خطر على الدم والأعصاب أَحبكَ
من
بصره
الحاد
إلى بصيرته الضاربة إلى ما بعد الحداثة والرؤيا
كم أنا
كائن
سريع
العطب بك هكذا
كما لو كنتِ عشقاً فقط إلى
ما لا
ينتهي
العشق

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s