نص جديد.. للشاعر السوري علي صالح الجاسم

نص جديد.. للشاعر السوري علي صالح الجاسم

زي بوست:

أضاقتْ بك الأرضُ صدراً وجيدا
          أمَ انّــكَ مــا زلْـتَ طـفلاً عـنيدا؟

بـمركبكَ الـمُمتطي صهوة الموج
          فــــرداً تــريــد الـرحـيـلَ بـعـيـدا

إلــى مــا وراء الـخـيال لـتصطاد
          مــعـنـىً عـمـيـقاً هــنـاك فــريـدا

وهــذي حـروفُـكَ لـهفى تـجدّفُ
          خـلـفـكَ كـيـمـا تــحـوزَ الـخـلودا

تــحـاورُ هـــذا الـطّـريـق الـمـعبّدَ
          بــالــوجـع الـمـتـرامـي صــعــودا

تـسـائـلُ تــلـك الـحـجـارةَ فــوق
          الـرّصـيف عــن الـعـابرين وُفُـودا

تــمــرُّ بــتـلـك الــقـرى الـنّـائـياتِ
          وحـيداً لـتبقى الـغريبَ الـوحيدا

عــلـى الـفِـكَـرِ الـشّـاردات تـهـشُّ
          بـنـايـكَ وجـــداً فـتـغدو نـشـيدا

تــحــاولُ جــمــعَ شــتــاتِ رؤاكَ
          عـلـى جـبل الـطّور غـرساً ولـيدا

تــحـاولُ ســبْـرَ ظــلالِ الـخـيانة
          لـــمّــا تُــســوَّقُ فــعــلاً حــمـيـدا

وكــيـفَ بـطـرفـة عــيـنٍ تـصـيـرُ
          الـقِـوادةُ فــي الـنّـائبات صـمـودا

فـتـأوي لـظـلٍٍّ تـشمِّرُ عـن سـاعد
          الــصّـبـرِ تـبـغـيه ركــنـاً شــديـدا

وتـسقي الـعطاش معين الأماني
          ووحــدكَ تـبـقى شـريـداً طـريدا

تــلــوِّنُـكَ الــسّـنـواتُ الــعـجـافُ
          بــلـون الـسّـنـابل ســاقـاً وعــودا

تـزلـزلُ قـلـبكَ هــذي الـعباءاتُ –
          وهــــي تــزيّــنُ حــتّـى الـعـبـيدا

بـأعـلـى مـقـامات قـلـبك رحــت
          تـعـايـن هـــذا الــخـواء الـبـلـيدا

أيُـعـقـلُ أن يـعـتـلي الـصّـافـناتِ
          مسوخٌ .. وزوراً يُسمَّونَ صِيدا؟!

أيُـعـقَـلُ أن يـصـبـحَ الـمـرجـفون
          عـلى جبهة المجد رمزاً مجيدا؟!

أيُـعـقـلُ يـــا شـاعـري كــلُّ هــذا
          ومـا زلْـتَ ترجو انبعاثاً جديدا؟!
……………….

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: