د.نورالدين منى: من هو أيّوب السوري؟!

د.نورالدين منى: من هو أيّوب السوري؟! زي بوست: أيّوب السوري؛ هو الكائن البشري الذي عليه كل الواجبات…. وحقوقه في أدنى المستويات الإنسانية. منذ ولادته؛ ليس له رأي أو اعتبار ..يعطى تصنيفاً مذهبياً كما يحمل اسمه وكنيته..!! أيوب السوري؛ منذ دخوله المدرسة؛ لا يستشار فيما يتعلم ويكرِّر من شعارات وصَفْقات… ودون أي رأي لأهله. تُفرَضُ عليهمتابعة القراءة “د.نورالدين منى: من هو أيّوب السوري؟!”

د. نور الدين منى: هل سورية في طريقها إلى غرفة العناية المشددة..؟!

د. نور الدين منى: هل سورية في طريقها إلى غرفة العناية المشددة..؟! زي بوست: – لا مظاهرات ( معارضة )؛ ولا مسيرات شعبية مؤيدة مبرمجة؛ تحل المشكلة السورية، و تساهم في إعادة بناء سورية الحديثة..!!! – لا زيادة عدد دور العبادة؛ ولا الإسراع في ترميمها؛ يسرع من عجلة التنمية. – لا زيادة عدد السجون؛ ولامتابعة القراءة “د. نور الدين منى: هل سورية في طريقها إلى غرفة العناية المشددة..؟!”

كتب د. محمد لطفي: النَزعة.. وفقه اللغة

كتب د. محمد لطفي: النَزعة.. وفقه اللغة زي بوست: بداية قدومي لألمانيا، كنت أظنني سأفهم مغزى كل حديث يدور بيني وبين أحد الألمان الذين كنت ألتقي بهم لسبب من الأسباب، طالما أنني كنت أستطيع ترجمة كلماته.الآن، وبعد مرور السنين، أعترف بأنني لازلت لا أفقه سوى القليل والسطحي من كثير من الحوارات التي أكون أحيانا طرفامتابعة القراءة “كتب د. محمد لطفي: النَزعة.. وفقه اللغة”

دلشا آدم: أين أغاني الطفولة في المكتبة الفنية الكردية؟!

دلشا آدم: أين أغاني الطفولة في المكتبة الفنية الكردية؟! زي بوست: ردولي الطفولة  !! الذاكرة الفنية الكردية ، تلك الذاكرة التي تتأرجح مابين ماضٍ غني وحاضر يبحث عن الهوية والوجود .وبطيف فني متنوع من الأغاني الملحمية والتراثية والطربية بينما نجد الآن المكتبة الكردية تفتقر إلى عنصرٍ في غاية الأهمية ألا وهي ( أغنية الطفل )متابعة القراءة “دلشا آدم: أين أغاني الطفولة في المكتبة الفنية الكردية؟!”

د. نور الدين منى: مؤتمر صحفي.. هل كانت ضربة معلم أم؟!

د. نور الدين منى: مؤتمر صحفي.. هل كانت ضربة معلم أم؟! زي بوست: بعد أن استمعتُ للقسم الأكبر من المؤتمر الصحفي؛ للسيد وزير الخارجية وليد المعلم… وردِّه على تساؤلات الصحفيين المشاركين… إلى أن انقطعت الكهرباء فجأة… فقمتُ، وشربتُ كأساً من الحليب الساخن، ولكن أضفتُ إليه هذه المرة الملح بدلاً من السكر؛على الطريقة المنغولية…. فسجلتُ الملحوظاتمتابعة القراءة “د. نور الدين منى: مؤتمر صحفي.. هل كانت ضربة معلم أم؟!”

فيصل أبو زيد: التفاهم والتقارب الكردي الكردي

فيصل أبو زيد: التفاهم والتقارب الكردي الكردي زي بوست: ليس من باب الشك في وطنية وجدية الطرفين الكرديين المتحاورين, وليس من باب توسيع الهوة بينهما, ولكن السؤال الذي يطرح نفسه بالحاح.إلى أي مدى يمكننا أن نجزم بأنه هناك اتفاق أو تقارب كوري كوردي, في ظل اختلاف الرؤية السياسية بين الطرفين والاختلاف الإيديولوجي الفكري بينهما حولمتابعة القراءة “فيصل أبو زيد: التفاهم والتقارب الكردي الكردي”

كتب يزيد عاشور عن الشعر وألقاب الشعراء واختصاصاتهم

كتب يزيد عاشور عن الشعر وألقاب الشعراء واختصاصاتهم زي بوست: إلى حد ما أعتبر نفسي قارئاً جيداً، فعادة ما تُعجبني اللغة المُبدعة وتفتنني الصورة الذكية، وربما كان شغفي هو الدافع وراء البحث عن لغة فيها إيقاعات مختلفة حين أشعر بالضجر من تلك اللغة المُقاسة بالمسطرة حتى لو كان الفحوى يستحق الاهتمام، وتعودت كلما شعرت بالمللمتابعة القراءة “كتب يزيد عاشور عن الشعر وألقاب الشعراء واختصاصاتهم”

محمد فتحي المقداد: قراءة على رواية (36ساعة في خان شيخون – للروائي محمد عبد الستّار طكو)

محمد فتحي المقداد: قراءة على رواية (36ساعة في خان شيخون – للروائي محمد عبد الستّار طكو) زي بوست: رواية (36 ساعة في خان شيخون) وثيقة معتبرة، سلّطت الضّوء على إحدى جرائم النّظام السّوريّ في استخدام الغازات الكيماويّة السّامّة (غار السّارين) المُحرّمة دُوليًّا؛ لضرب التجمّعات السّكانيّة العديدة في الغوطة الشرقيّة وإدلب وعدد من المدن السّوريّة لكسرمتابعة القراءة “محمد فتحي المقداد: قراءة على رواية (36ساعة في خان شيخون – للروائي محمد عبد الستّار طكو)”

د. نور الدين منى: بالمشرمحي.. قراءة بانورامية للحالة السورية*

د. نور الدين منى: بالمشرمحي.. قراءة بانورامية للحالة السورية* زي بوست: هذه القراءة البانورامية بنيت باستخدام نهج التحليل الإيجابي(Positive Analysis ) للحالة الراهنة السورية ،(وصف الحالة كما هي Status quo) …وليس كما يجب أن تكون (What should be)…وبالتالي لا تعكس موقف ورأي الكاتب الشخصي من هذه الأحداث…!! تشير القراءة إلى أن : معظم اللاعبين الدوليينمتابعة القراءة “د. نور الدين منى: بالمشرمحي.. قراءة بانورامية للحالة السورية*”

دينا عاصم: عنصري صغنن.. بسملة بنت سوداء.. تزوجتها لأن رائحة جسدها تشبه البهار.. سمرا اوصفي بيضا اقصفي

دينا عاصم: عنصري صغنن.. بسملة بنت سوداء.. تزوجتها لأن رائحة جسدها تشبه البهار.. سمرا اوصفي بيضا اقصفي زي بوست: شرطي مينيسوتا.. قتل رجلا من أصل افريقي بوضع ركبته على عنقه حتى الموت… قتله دون سبب إلا الغل والعنصرية والاحساس بالجنس الآري المتفوق…ومن حوالي سنة قال مدرس لغة عربية لطفلة صغيرة اسمها بسملة لم تتعد العاشرة..متابعة القراءة “دينا عاصم: عنصري صغنن.. بسملة بنت سوداء.. تزوجتها لأن رائحة جسدها تشبه البهار.. سمرا اوصفي بيضا اقصفي”